الاثنين، 18 مايو، 2009

البعض نحبهم


البعض نحبهم
لكن لا نقترب منهم ........ فهم في البعد أحلى
وهم في البعد أرقى .... وهم في البعد أغلى

والبعض نحبهم
ونسعى كي نقترب منهم
ونتقاسم تفاصيل الحياة معهم
ويؤلمنا الابتعاد عنهم
ويصعب علينا تصور الحياة حين تخلو منهم.

والبعض نحبهم
ونتمنى أن نعيش حكاية جميله معهم
ونفتعل الصدف لكي نلتقي بهم
ونختلق الأسباب كي نراهم
ونعيش في الخيال أكثر من الواقع معهم


والبعض نحبهم
لكن بيننا وبين أنفسنا فقط
فنصمت برغم الم الصمت
فلا نجاهر بحبهم حتى لهم لان العوائق كثيرة
والعواقب مخيفه ومن الأفضل لنا ولهم أن تبقى
الأبواب بيننا وبينهم مغلقه...

والبعض نحبهم
فنملأ الأرض بحبهم ونحدث الدنيا عنهم
ونثرثر بهم في كل الأوقات
ونحتاج إلى وجودهم .....كالماء ..والهواء
ونختنق في غيابهم أو الابتعاد عنهم

والبعض نحبهم
لأننا لا نجد سواهم
وحاجتنا إلى الحب تدفعنا نحوهم
فالأيام تمضي
والعمر ينقضي
والزمن لا يقف
ويرعبنا بأن نبقى بلا رفيق

والبعض نحبهم
لان مثلهم لا يستحق سوى الحب
ولا نملك أمامهم سوى أن نحب
فنتعلم منهم أشياء جميله
ونرمم معهم أشياء كثيرة
ونعيد طلاء الحياة من جديد
ونسعى صادقين كي نمنحهم بعض السعادة

والبعض نحبهم
لكننا لا نجد صدى لهذا الحب في
قلوبهــم
فننهار و ننكسر
و نتخبط في حكايات فاشلة
فلا نكرههم
ولا ننساهم
ولا نحب سواهم
ونعود نبكيهم بعد كل محاوله فاشلة

.. والبعض نحبهم ..

.. ويبقى فقط أن يحبوننا..
.. مثلما نحبهم

جبران خليل جبران

الاثنين، 4 مايو، 2009

سائليني يا شآم

سائيلني، حين عطرتُ السلام

كيف غارَ الوردُ واعتلَّ الخُزام



وأنا لو رحتُ أسترضي الشَّذا

لانثـنى لبنانُ عطراً يا شـآم



ضفّتاكِ ارتاحتا في خاطـري

واحتمى طيركِ في الظّنِ وحام



نُقلةٌ في الزهـرِ أم عندلـةٌ

أنتِ في الصحوِ وتصفيقُ يمام



أنا إن أودعتُ شعـري سكـرةً

كنتِ أنتِ السكبَ أو كنتِ المُدام



ردَّ لي من صبوتي يا بردى

ذكرياتٍ زرنَ في ليّا قوام



ليلةَ ارتاحَ لنا الحَورُ فلا

غصنٌ إلا شجَّ أو مُستهام



وتهاوى الضوءُ إلا نجمةً

سهرت تطفي أواماً بأوام



ظمئَ الشرقُ فيا شـامُ اسكبي

واملأي الكأسَ لهُ حتى الجمام



أهلكِ التاريخُ من فضلتهم

ذكرهم في عروةِ الدهرِ وسام



أمويون، فإن ضقتِ بهم...

ألحقوا الدنيا ببستانِ هشام



أنا حسبي أنني من جبـلٍ

هو بين الله والأرضِ كلام



قممٌ كالشمسِ في قسمتها

تلدُ النورَ وتعطيه الأنـام

سعيد عقل


كتب عن دمشق

يا مال الشام

(الطبعة الثالثة)
سهام ترجمان مطابع ألف باء- الأديب- دمشق 1990
مجتمع مدينة دمشق

1186-1256ه, 1772-1840م
د. يوسف جميل نعيمة دار طلاس - دمشق 1986
دمشق صور من جمالها و عبر من نضالها

(الطبعة الثانية)
علي الطنطاوي دار الفكر - دمشق 1997
دمشق تاريخ و صور

(الطبعة الثالثة)
د. قتيبة الشهابي مؤسسة النوري - دمشق 1994
دمشق في القرنين الثامن عشر و التاسع عشر تأليف ليندا شيلشر

ترجمة عمرو الملاح و دينا الملاح

مراجعة عطاف مارديني
مطبعة دار الجمهورية - دمشق 1998
الجامع الأموي في دمشق وصف و تأريخ
علي الطنطاوي دار المنارة - جدة 1990
حب في بلاد الشام

(رواية, الجزء الأول)
د. ناديا خوست اتحاد الكتاب العرب - دمشق 1995
شهداء و عشاق في بلاد الشام

(رواية, الجزء الثاني)
د. ناديا خوست اتحاد الكتاب العرب - دمشق 2000
وداع و لقاء في بلاد الشام

(رواية, الجزء الثالث)
د. ناديا خوست اتحاد الكتاب العرب - دمشق 2002




الأحد، 3 مايو، 2009

ملل ... خايف عليك


ملل

مابعرف ليش عم إكتبلك هلئ ...
بس حاسس هيك بملل ووحدة وعدم راحة لكلشي ومن كلشي وخايف عليك ...
احيانا بشوفك متفائل ومالك الدنيا بين إيديك ومبسوط عالآخر ... سدئني بفرحلك وبحب تضل هيك على طول ...ورغم هيك بخاف عليك ..
واحيانا متشائم ... ورافض كلشي حولك ... ومتغطرس ومزاجي ونرجسي ومابيفهم منك شي .. وعم تتخبى من ولاشي ...

مابعرف شبك .. !؟
بس عم حسك مو مطمن لشي ومع هالشي ماشي لقدام بطريق انت حاسو غلط ..(او وقت بتكون متشائم بحسو غلط) ....
الغلط إنك تضل هيك ماشي ...
وقف وفكر وبلش الخطوة الأولى من جديد ... لسه في وقت ...

ماضاع شي في تبلش من جديد وقت اللي انت بدك ...
ولاتبعد عنا كتير نحنا بنحبك ...

وسماع وطنش ...